أخبار

قيادي في الجهاد الاسلامي يوجه رسالة الى الاعلامي المصري عمرو اديب

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين , الشيخ نافذ عزام , أن حركته تتمني الخير لمصر ولا يمكن أن تتسب في أذى لها .

وفي رسالة أرسلها عزام الى الاعلامي المصري , عمرو أديب , قال ” نحن نتابع برنامجكم ونتابع جهدكم الاعلامي الواضح , وحرصآ منا على تكاتف جهودكم وجهودنا في خدمة قضايا أمتنا الكبيرة وفي قلبها قضية فلسطين , نود أن نوضح لكم أن مصر في قلوبنا جميعا “.

وأضاف: “أردت التأكيد لكم أننا لم نفكر في السابق ولن نفكر بالمستقبل في أي شيء قد يضر مصر أو فرداً واحداً من أبنائها”.

وأكد الشيخ عزام أن هناك التباس فيما أذيع حول الأخ اشرف طافش، ولم يحدث طوال السنوات الماضية وعلى اختلاف المراحل السياسية أن حدثت حادثة تسيئ إلى مصر من طرفنا أخو تشوش على أمنها واستقرارها .

وقال: “نحن نؤمن ونعلن هذا على الملأ أنّ استقرار مصر يصب في مصلحة الأمة وقضاياها وعلى رأسها القضية الفلسطينية”.

وعرض أديب، في برنامجه “الحكاية” المذاع عبر فضائية (MBC مصر) مقاطع فيديو، لما قال إنها “اعترافات لبعض العناصر المتورطة في التآمر على مصر خلال الفترة الأخيرة”.

وفي أحد المقاطع، قال الشاب الفلسطيني البالغ عمره (29 عاماً)، إنه “انضم لتنظيم الجهاد الإسلامي عام 2013 في مجال جمع المعلومات، وإنه جاء بتكليفات من المسؤولين للسفر لمصر لمراقبة الموقف، وذلك قبل يوم من المظاهرات المزعومة”، مضيفاً: “عشان (كي) نبلغ الموقف ونعرف التطورات، عشان نقدر ندعم الثورة”.

وقال أديب: إنه دخل مصر من معبر رفح يوم 18 أيلول/سبتمبر 2019، وكان يقيم في أحد فنادق ميدان التحرير، وادعى أنه عثر بحوزته على أوراق بها تعليمات سرية من “سرايا القدس” و(حماس).

من جهتها أصدرت حركة الجهاد الإسلامي بياناً علّقت فيه على هذه الأنباء، قائلة فيه: “طالعنا تلفزيون (mbc مصر) اليوم بعرض تسجيل لأحد المعتقلين الفلسطينيين، يقول فيه إنه كان مرسلاً قبل يوم من أحداث مصر الأخيرة، لينقل الأخبار وما سيحدث في الشارع المصري… وأن المعتقل يقول إنه وصل بتكليف من المسؤولين قبل اليوم المحدد من المظاهرات حتى يغطي الأخبار ويدعم الثورة).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق