أخبار

الاعلام العبري ينشر تفاصيل جديدة حول الليلة التي كادنت تسبب في الحرب الرابعة بغزة

نشرت صحيفة معاريف العبرية , اليوم الاربعاء , تفاصيل جديدة حول تداعيات الليلة التي شهدت اطلاق صواريخ من قطاع غزة نحو مستوطنة ” أسدود ” واضطر بسببها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو لقطع المهرجان الانتخابي .

وذكرت معاريف , أن بنيامين نتنياهو كان يخطط لتنفيذ عملية تشبه عملية ” عامود السحاب ( حرب 2012 ) .

وأوضحت الصحيفة الاسرائيلية أن العملية التي اقترحها بنيامين نتنياهو تأتي ضمن خيارات الجيش الاسرائيلي المتدحرجة للتعامل مع الأحداث في قطاع غزة , حيث أمتنع نتنياهو في النهاية عن تنفيذها في أعقاب معارضة الأمن والمستشار القضائي .

ووفق “معاريف”، فإن كانت ستتسبب بإطلاق نيران كثيفة من الصواريخ باتجاه المناطق الإسرائيلية بما في ذلك منطقة تل أبيب الكبرى وبالتالي إمكانية تدحرج الأمور إلى عملية عسكرية برية قد يطول أمدها مع اقتراب موعد إجراء الانتخابات.

ويوم العاشر من شهر سبتمبر الجاري، هرب نتنياهو من تجمع انتخابي لحزب “الليكود” في “أسدود” حين دوت صافرات الإنذار إثر تعرضها لإطلاق صواريخ من غزة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق