أخبار

بيان هام صادر عن التربية والتعليم بخصوص دوام المدراس للطلاب في مدارس قطاع غزة

أكد معتصم الميناوي مدير العلاقات الدولية والإعلام بوزارة التربية والتعليم في غزة ، مساء اليوم الأربعاء، أن الوزارة منذ الإعلان عن ظهور فيروس في القطاع قامت بإعداد الخطط والبرامج البديلة التي من الممكن أن تسعفها إلى حد جيد لاستكمال المسيرة التعليمية، مبيناً أن الفيروس أثر على جميع مناحي الحياة، ولا سيما قطاع التعليم.

وقال الميناوي خلال حديثه لإذاعة صوت الأقصى، إن الوزارة وضعت ثلاثة سيناريوهات منذ شهر مارس الماضي من العام الجاري، موضحاً أن السيناريو الأول تم تنفيذه بداية العام، من خلال بدء العملية التعليمية كما هي بداوم طبيعي وكامل.

وأضاف، ” أما السيناريو الثاني يتمثل بالدوام الجزئي بحيث تنقسم المدرسة لقسمين ولا يزيد عدد الطلاب في الفصل الواحد عن 20 طالبًا، ويداوم الطلاب ثلاث أيام في الأسبوع”، مشيرًا إلى أن السيناريو الثالث من خلال التعليم عن بعد.

وأفاد الميناوي بأن الوزارة تقوم بدراسة السيناريوهات كاملة، ولكن القرار النهائي يكون للجنة الحكومية المسؤولة عن قطاع غزة، مشيراً إلى أن وزارة التربية و التعليم جاهزة لأي طارىء ومستعدة لأي سيناريو

وختم مدير العلاقات الدولية والإعلام بوزارة التربية والتعليم في غزة، أن الوزارة على تواصل دائم مع لجنة الطوارئ المركزية من أجل متابعة كافة القرارات التي تخص المسيرة التعليمية، موضحاً أنها ستكون جزء من القرار الذي يأتي من وزارة الصحة ولجنة الطوارئ المركزية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق