أخبار

الرئيس الإسرائيلي : يجب تشكيل حكومة وحدة لمواجهة حماس وحزب الله

أكد الرئيس الاسرائيلي , رؤوفين ريفلين , اليوم الخميس على ضرورة تشكيل حكومة وحدة للتعامل مع التحديات التي تهدد اسرائيل , ومواجهة حركة حماس وحزب الله اللبناني .

وقال ريفلين في سياق خطابه بالمراسم الافتتاحية للكنيست الـ 22 , ان ” اسرائيل تعد معجزة حقيقية فهي دولة يهودية وديمقراطية وهي وطن أمن لجميعنا “وفق قوله .

وأشار إلى ان “هناك حاجة اقتصادية امنية تلزم جميع الاطراف بالعمل على اقامة حكومة وحدة وطنية، موضحا ان مسالة اقامة حكومة كهذه لا تعتبر امنية اجتماعية فحسب بل هي حاجة ملحة.

وأردف انه “في حال تشكيل حكومة كهذه فانها حتما ستتفوق في تحقيق انجازات عظيمة من ابرزها مواجهة غلاء المعيشة وخفض الاسعار، ومواجهة حماس وحزب الله بصورة ناجعة، ومعالجة قضايا المسنين والمعاقين، وتحسين نوعية الحياة، والقضاء على اعمال العنف والجرائم المستشرية في المجتمع العربي”.

وأضاف ريفلين ان “نتائج الانتخابات الاخيرة للكنيست هي اصدار بطاقة حمراء من قبل الناخبين الى ممثليهم ضد الشعبوية وضد الطريقة السياسية المتبعة”.

ورأى ريفلين ان “هناك فرصة حقيقية تقف امام قادة الشعب من اجل تشكيل حكومة وحدة وطنية التي من شأنها ان تساهم في وضع حد للخلافات، وان تجد الامور المشتركة بيننا، وان تعمل لصالح الإسرائيليين ومن اجل انعاش الاقتصاد وتعزيز امن إسرائيل”.

بدوره توجه رئيس الكنيست يولي أدلشتاين الى كل من رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ورئيس حزب كاحول – لافان بيني غانتس قائلا لهما إن الفرصة لا تزال سانحة لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وأضاف ادلشتاين خلال خطابه في المراسم الافتتاحية أن “إقامة مثل هذه الحكومة تعبر عن إرادة الشعب كافة”، وفق ما أوردته الإذاعة الإسرائيلية العامة.

من جانبه، أكد نتنياهو تمسكه بالصيغة التي وضعها الرئيس ريفلين لتشكيل حكومة وحدة وطنية وحدة تضم جميع الأحزاب التي تعترف بإسرائيل دولة يهودية ديموقراطية.

وشدد نتنياهو خلال الخطاب الذي القاه في المراسم الافتتاحية الاحتفالية للكنيست الثانية والعشرين مساء اليوم على أن اقامة مثل هذه الحكومة هي بمثابة أمر الساعة وتجسيد لرغبة الشعب.

يذكر أن نواب القائمة المشتركة قاطعوا الجلسة الافتتاحية احتجاجا على ما وصفوه بتقاعس الشرطة عن التعامل مع آفة العنف المستشرية في المجتمع العربي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق